معلومات عن كوكب عطارد

معلومات عن كوكب عطارد

سنقدم لكم في هذا الملخص معلومات عن كوكب عطارد (بالإنجليزية: Mercury) وتنطق “ميركوري”، حيث يعتبر احد كواكب المجموعة الشمسية واصغرها حجما واقربها للشمس.

سبب تسمية عطارد بهذا الاسم

  • سبب تسميته ميركوري وكالعادة وحسب الاعتقادات الخاطئة في ذلك الوقت وحسب اساطيرهم القديمة فقد تم تسمية معظم الكواكب علي أسماء آلهة كما يعتقدون، حيث تم تسمية عطارد باسم الرسول الروماني للآلهة والذي كان يدعي ميركوري.
  • اما سبب تسميته عطارد بالعربية فيرجع الي سرعة حركته ودورانه حول محوره والشمس فهو مشتق من كلمة طارد ومطرد.

هل يوجد كوكب يسمي الزئبق

لا. لا يوجد كوكب يسمي الزئبق ويرجع السبب في هذا اللبس والخلط الي ان كوكب عطارد في اللغة الإنجليزية يسمي Mercury والتي تم اخذها من اللغة الرومانية القديمة والتي كانت تطلق على اسم رسول الالهة حسب اساطيرهم وهو الاسم الذي أطلق على الكوكب. وفي نفس الوقت فان كلمة mercury تعني كلمة الزئبق ولكن لم يطلق علي كوكب عطار اسم الزئبق

متي تم اكتشاف عطارد

غير معروف من هو مكتشف كوكب عطارد ولا حتى معروف تاريخ دقيق لاكتشافه، وذلك بسبب الاعتقاد ان اكتشافه تم قديما قبل الميلاد

موقع كوكب عطارد

كوكب عطارد هو أقرب كواكب المجموعة الشمسية للشمس وبما انه أقرب للشمس فمن الموكد انه من الكواكب الأرضية التي تتكون من صخور حيث ان الكواكب الأرضية هي الأقرب للشمس

دوران عطارد حول محوره وحول الشمس

  • لكل مدارين للشمس، يكمل عطارد ثلاث دورات حول محوره وحتى عام 1965 كان يُعتقد أن نفس الجانب من عطارد يواجه الشمس باستمرار
  • يعتبر ميركوري من الكواكب المغلقة مداريا للشمس Tidal) locking) بمعني انه يواجه الشمس بوجه واحد اثناء دورانه به مثله مثل القمر الذي يواجه الأرض بوجه واحد، هذا التقييد المدي او الانغلاق المداري الي إبطاء دوران الكوكب ليطابق مداره حول الشمس تقريبًا.
  • يمتلك عطارد أعلى انحراف مداري بين جميع الكواكب حيث تتراوح المسافة بينه وبين الشمس من 46 إلى 70 مليون كيلومتر.

طول اليوم والسنه علي كوكب عطارد

  • يبلغ طول السنة على عطارد 88 يومًا فقط.
  • يوم شمسي واحد على عطارد يستمر ما يعادل 176 يومًا أرضيًا (اليوم الشمسي هو الوقت من وقت الظهر حتى وقت الظهر في اليوم التالي على سطح الكوكب)
  • بينما اليوم الفلكي يستمر 59 يومًا أرضيًا (اليوم الفلكي او النجمي هو اليوم الذي يستغرقه الكوكب للدوران حول محوره).

كوكب عطارد له تجاعيد

بسبب تبريد وتقلص اللب المعدني والحديدي للكوكب، أصبح سطحه متجعدًا. حيث أطلق العلماء على هذه التجاعيد اسم Lobate Scarps. حيث يمكن أن يصل ارتفاعها إلى ميل وطولها مئات الأميال.

هل يمكن رؤية عطارد من الارض

  • يعتبر كوكب عطارد واحد من الكواكب التي يمكن رؤيتها بالعين المجردة من الأرض، حيث يوجد خمسة كواكب يمكن رؤيتها بالعين المجردة هي عطارد وزحل والمريخ والمشترى والزهرة.
  • بسبب قربه الشديد من الشمس فانه لا يمكن رؤيته بسهولة إلا خلال فترة الشفق..
  • يمكن رؤية عطارد من الأرض ثلاث عشرة مرة خلال القرن الواحد وذلك عند مروره عبر وجه الشمس في حدث يسمى العبور “transit”، حيث ان اخر عبور حدث في 9 مايو 2016 وسيحدث العبور 13 نوفمبر 2032.

عطارد أصغر كوكب في المجموعة الشمسية

حيث يبلغ قطره 4.879 كيلومتر فقط عند خط الاستواء، مقارنة بـ 12.742 كيلومترًا للأرض.

عطارد هو ثاني أكثر الكواكب كثافة

بسبب انه يتكون بشكل أساسي من الصخور والمعادن الثقيلة، إلا أن عطارد كثيف جدًا. حيث تبلغ كثافة كل سنتيمتر مكعب 5.4 جرام، على الرغم من صغر حجمه.

ميركوري له قلب منصهر

  • توصل علماء وكالة ناسا إلى الاعتقاد بأن القلب الحديدي الصلب لعطارد يمكن أن يكون ذائب.
  • عادةً ما يبرد قلب الكواكب الصغيرة بسرعة.
  • يعتقد العلماء الآن أن لب او نواة عطارد تحتوي على عنصر خفيف مثل الكبريت، مما يقلل درجة حرارة انصهار المادة الأساسية.
  • يقدر أن قلب “نواة” عطارد يشكل 42٪ من حجمه، بينما يشكل قلب الأرض 17٪.

كوكب ميركوري هو ثاني أكثر كوكب سخونة

  • بالرغم من انه أقرب الكواكب الي الشمس فانه ثاني اكثرها سخونة بعد كوكب الزهرة والذي يقع بعيدا عن الشمس بعد كوكب عطارد
  • بسبب عدم وجود غلاف جوي للكوكب للمساعدة في تنظيم درجة الحرارة فان درجة الحرارة على سطح عطارد المواجه للشمس تصل إلى 427 درجة مئوية، بينما يمكن أن تصل درجة الحرارة إلى -173 درجة مئوية في الجانب الآخر والبعيد من الشمس.

عطارد أكثر كواكب المجموعة الشمسية حفرًا

  • بسبب عدم وجود غلاف جوي مما يسبب في اصطدام المذنبات والاجرام السماوية الأخرى بالكوكب فان سطحه مليء بالحفر على عكس العديد من الكواكب الأخرى والتي تختفي حفرها وتزول من خلال العمليات الجيولوجية الطبيعية
  • تمت تسمية معظم حفر عطارد على اسماء مشاهير الفن والادب
  • تسمي أي حفرة يزيد قطرها عن 250 كيلومتر ب “حوض”. ويعتبر حوض كالوريس أكبر حفرة على عطارد حيث يبلغ قطرها حوالي 1550 كم وتم اكتشافه في عام 1974 بواسطة مسبار مارينر 10.

تمت زيارة عطارد بواسطة سفينتان فضائيتان فقط

  • يصعب زيارة كوكب ميركوري بسبب قربه الشديد من الشمس
  • دار مسبار خلال مارينر 10 بالقرب من عطارد ثلاث مرات في عامي 1974 و1975، وخلال هذا الوقت تم رسم خرائط لجزء من الكوكب.
  • في أغسطس 2004 تم إطلاق مسبار Messenger وكانت هذه أول مركبة فضائية تزور الكوكب منذ منتصف السبعينيات.

سبب عدم وجود غلاف جوي لعطارد

بسبب ان جاذبية الكوكب ضعيفة حيث تبلغ 38٪ فقط من جاذبية الأرض، فانه لا يمكن للجاذبية الإمساك بالغلاف الجوي والذي يكون عرضة للرياح الشمسية عند تكونه وبالتالي الإفلات من الكوكب. بالرغم من ذلك، فان الرياح الشمسية نفسها والتي تساعد في طرد وهروب الغازات الي الفضاء الخارجي فإنها تساعد في تجديدها باستمرار الغازات، وكذلك يتم تجديدها بواسطة الغبار الناجم عن النيازك الدقيقة والتحلل الإشعاعي.

جدول يوضح معلومات عن كوكب عطارد

عدد الأيام المدارية 59 يوم
عدد أيام السنة 88 يوم
عدد الأيام الشمسية 176 يوم
عدد الأقمار 0
كتلة الكوب 3.29 × 10^23 كجم
قطر الكوكب 2,439.7 كم

ملخص معلومات عن كوكب عطارد

  • عطارد هو أصغر كوكب.
  • عطارد هو أقرب كوكب إلى الشمس.
  • سيكون وزنك على عطارد أخف من وزنك على الأرض ب 38٪ من وزنك على الأرض.
  • غير معروف من هو الذي اكتشف عطارد
  • اليوم الشمسي على سطح عطارد يستمر 176 يومًا أرضيًا.
  • تستغرق السنة على عطارد 88 يومًا من أيام الأرض.
  • عطارد ليس لديه أي أقمار طبيعة تدور حوله أو ولا توجد له حلقات

170 مشاهدة